JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

الصفحة الرئيسية

تمديد المباراة يثير المخاوف في الدوري المصري


تمديد المباراة يثير المخاوف في الدوري المصري


أدخل الدوري المصري الممتاز تغييرا مثيرا للجدل على لوائح المباريات هذا الموسم، مما أدى إلى انتقادات من المدرب الإسباني بيب جوارديولا بشأن الوقت بدل الضائع الإضافي. وتمتد المباريات في موسم 2023-2024 الآن إلى متوسط مدة 101 دقيقة.


بدأ هذا التغيير في حساب الوقت بدل الضائع في الظهور بعد بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 في قطر. وفي بعض المباريات تجاوز الوقت بدل الضائع المعدل الطبيعي ليصل إلى 11 أو 12 دقيقة بل وأكثر. وشق هذا التغيير طريقه لاحقًا إلى مختلف المسابقات العالمية، وأبرزها الدوري الإنجليزي الممتاز.


وفي الجولة الأولى من الموسم الحالي للدوري المصري الممتاز، بلغ متوسط مدة المباراة 101.5 دقيقة، بمتوسط 11.5 دقيقة وقت بدل ضائع مضاف. وتراوح الوقت بدل الضائع المحتسب من 7 دقائق (في مباراة الأهلي والمصري) إلى 12 دقيقة (في مباريات الزمالك والإسماعيلي، والداخلية وإنبي، وسموحة والجونة).


وهذا يعني أنه بناءً على متوسط 11.5 دقيقة من الوقت المحتسب بدل الضائع، سيلعب كل فريق 391 دقيقة افتراضية إضافية، أي ما يعادل تقريبًا 4 مباريات إضافية. وبالتالي، سيلعب كل نادي إجمالي 38 مباراة هذا الموسم (34 + 4).


وتضاعف الوقت بدل الضائع مقارنة بالموسم السابق، كما يتضح من الجولة الأولى من الدوري المصري الممتاز موسم 2022-2023. في الجولة الافتتاحية لهذا الموسم، أضاف الحكام 43 دقيقة وقت بدل ضائع في 8 مباريات، بمتوسط 5.3 دقيقة لكل مباراة. وهذا يعني أن كل فريق لعب 180 دقيقة افتراضية إضافية، أي ما يعادل مباراتين إضافيتين، ليصبح المجموع 36 مباراة.


وأعرب بيب جوارديولا عن إحباطه من هذا التغيير بعد خسارة مانشستر سيتي أمام أرسنال في الدرع الخيرية. وسجل أرسنال هدفا في الدقيقة 90+11 ليفوز الفريق بركلات الترجيح. وعلق جوارديولا لقناة سكاي سبورتس: "يبدو أننا يجب أن نعتاد على ذلك، لا يحدث الكثير حتى يحسبوا 8 دقائق. اعتقدت أننا سنلعب هنا حتى الساعة 9 صباحًا".


ولم يختلف الوضع كثيراً على المستوى المحلي، حيث أصدر الزمالك بياناً رسمياً أبدى فيه اعتراضه على أداء الحكم أمين عمر في تعادله مع المقاولون 1-1. وأثار البيان الرسمي عدة نقاط خلاف، من بينها احتساب 8 دقائق وقت بدل ضائع ثم الانتظار حتى يسجل المقاولون هدفا في الدقيقة 90+9.


في الختام، الهدف من هذه اللائحة الجديدة هو تقليص الفجوة بين الـ 90 دقيقة العادية ووقت اللعب الفعلي على أرض الملعب. إلا أنها أثارت الجدل والشكاوى من الفرق والمدربين الدوليين والمحليين.

مصدر الخير

الاسمبريد إلكترونيرسالة